تواصل - تطلق مشروع إحياء التراث الشعبي
08/05/2016 Sunday
نظّمت جمعية تواصل الثقافية ضمن مشروعها أحياء التراث الشعبي في مدينة السلط ثلاث ورش تدريبية في لجنة اتحاد المرأة الأردنية.

ميساء الألفي رئيسة لجنة اتحاد المرأة أثنت على فريق تواصل على هذه المبادرة، فيما أكدت رئيسة المبادرة ريما ملحم على أهمية الحفاظ على المفردات التراثية وإعادة إنتاجها، ومنها (الخَلَقَة) لما لذلك من خصوصية وأهمية في الحفاظ على هذا الموروث الإنساني والشعبي.

إلى ذلك قدمت ناديا أبوالسمن شرحا تفصيليا عن (الخَلَقَة) فيما يخص طريقة ارتداء هذا الثوب ومدى أهمية الدقة في تفصيله، ومكانة الزي في الثقافات الهندية والفرعونية واليابانية.

الورش تستمر لمدة 40 يوما ويستفيد منها قطاع كبير من النساء والأسر حيث قدمت "تواصل" المستلزمات لضمان نجاح هذه الورشات.

و أكد كمال هديب مدير العلاقات العامة في تواصل على ضرورة الاهتمام بهذا التراث والحفاظ عليه وإعادة إنتاجه بأيد أردنية وتناقله من جيل إلى جيل.

وفي السياق فقد اختتمت برعاية رئيس بلدية السلط المهندس خالد الخشمان ورشة العمل التدريبية الأولى من مشروع "تواصل" للشباب والسياحة، كما نظمت الجمعية الورشة الأولى بالتعاون مع مركز بلاد الشام للتدريب المجتمعي ومركز إضاءة للدراسات وهيئة شباب كلنا الأردن /البلقاء؛ بمشاركة 27 شابا وشابة، موضحاً هديب أهمية هذه الدورات التي تأتي في سياق مشروع إحياء التراث الشعبي الذي تنفذ برامجه في العديد من المخيمات الفلسطينية والمناطق الأقل حظا في الأردن.

  
 
شارك برأيك حول هذا الموضوع
 

 
 
 
الأخبار :: الإعلانات :: فرق العمل :: عن الهيئة :: اتصل بنا
هيئة شباب كلنا الأردن
جميع الحقوق محفوظة © 2016