فوز المتطوعة سهام شديفات من هيئة شباب كلنا الاردن فريق عمل خلدا ضمن حملة بادري
19/01/2016 Tuesday
فازت المتطوعة سهام شديفات من هيئة شباب كلنا الاردن/ صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية فريق عمل خلدا ضمن "حملة بادري" لتمكين المرأة اقتصادياً في منظمة كير العالمية /الأردن، ضمن مجموعة من عشر سيدات نموذجيات تم اختيارهم من جميع المحافظات.

واطلقت الحملة ضمن حفل بحضور الأمين العام لوزارة التنمية الاجتماعية عمر حمزة مندوباً عن وزيرة التنمية الإجتماعية، وسعادة العين مي أبو السمن ومديرة منظمة كير العالمية / الأردن سلام كنعان، ومدير هيئة شباب كلنا الاردن عبد الرحيم الزواهرة.

وتهدف الحملة الى العمل على إحداث التغيير بالإرادة والعزم، ولإلهام السيدات والرجال على حد سواء في المناطق المستهدفة، لإدماجهم إقتصادياً وإجتماعياً في مجتمعاتهم المحلية، حيث ستوفر فرصة فريدة للنساء للإستماع إلى قصص نجاح المرأة المحلية الأخرى، والتي نأمل أن تلقي بظلالها إيجابياً عليهن لمستقبل أفضل، وبالتزامن مع هذه الأنشطة ستنطلق حملة إعلامية واسعة لنشر الوعي والتركيز على انجازات تلك السيدات، من خلال عدد من الأنشطة بالشراكة مع هيئة شباب كلنا الأردن، وتجمع لجان المرأة الوطني الأردني .

هيئة شباب كلنا الاردن /صندوق الملك عبداله الثاني للتنمية تفخر بفوز احدى المتطوعات في فريق عمل خلدا ضمن المشاريع الصغيرة، الدكتورة سهام شديفات.

قالت المتطوعة الدكتورة سهام شديفات ان مسيرتي تتلخص في بداية عام2001 ضمن برامج المشاريع الصغيرة اقترضت من صندوق التنمية والتشغيل لعمل مشروعي حيث كان المبلغ متواضع في البداية، ومشروعي يتخلص بأنني قمت بشراء الملابس من المحلات الى ان اتسعت الرقعة وبدأت بالاستيراد من الدول المجاورة بكميات قليلة، مما جذب المجتمع المحيط حولي وبدأت بفتح محل وتم توظيف عاملات فيه من المجتمع المحلي، ومن ثم محل صغير لفلترة المياه، ومن ثم توسعت في اعطاء الدورات للعاملات بحيث اصبح لديهن مشاريع صغيرة خاصة بهن .

وقالت في عام 2007 قررت خوض الانتخابات البلدية، وكنت في ذلك الوقت اكملت دراستي الجامعية الاولى، لكن لم يحالفني الحظ مما دعاني ايضا لدراسة الماجستير وفي نهاية عام 2009 اكملت دراستي وكل ذلك من ايرادات مشروعي، ومن ثم درست الدكتوراة في علم الاجتماع في عام2013 بتشجيع من زوجي الداعم الاول لي في مسيرتي.

وفي ظل عملي ودراستي كنت متطوعة مع هيئة شباب كلنا الاردن/صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية في فريق عمل خلدا مع الزميل عثمان العبادي،وقد قرأت الاعلان حول الاشتراك في حملة بادري ضمن المشاريع الصغيرة وشاركت بها عن طريق هيئة شباب كلنا الاردن، وقد تم ترشيح سيدات ضمن المشاريع الصغيرة من جميع محافظات المملكة، وتم عقد لقاءات مع منظمة كير حيث تم طلب السيرة الذاتية اضافة الى المقابلات الشخصية والتحدث عن مشاريعنا ومراحل عدة اجتزتها حتى كنت احد الفائزات في المراحل الاخيرة للمشاريع الصغيرة، كل الكلمات لا تصف شكري للهيئة على دعمها للمتطوعين .

واضافت الى ان مشروعها فاز ضمن برنامج المشاريع الصغيرة والمتوسطة (شركة عين سبسطية لفلترة المياه في عمان الشرقية).

وقالت: انا اعتبر مشروعي قصه نجاح افتخر باني خضتها، وسعادتي تكمن في انني استطعت تحقيق الحلم، رغم اني لم استطيع تطوير العمل بسبب عدم اكمال الايدي العامله في العمل.

وبينت الى اهم المصاعب و التحديات التي واجهتني في ظل وجود ثقافة العيب في مجتمعنا حيث يجد دخول المرأة في التجارة شيء، الا اني رغم كل التحديات دخلت تجربة التجارة، والداعم الاساسي لي زوجي استطعت التغلب على النظرة القديمة للسيدة العاملة، واستطعت كسر الحاجز وتمكنت من ادارة مشروعي وتشغيل العديد من الفتيات على العمل، وصقل مهارات العاملات.

  
 
شارك برأيك حول هذا الموضوع
 

 
 
 
الأخبار :: الإعلانات :: فرق العمل :: عن الهيئة :: اتصل بنا
هيئة شباب كلنا الأردن
جميع الحقوق محفوظة © 2016