جلسة حوارية تحذر من انتشار المخدرات بين فئة الشباب
21/01/2015 Wednesday
حذر اعضاء الجمعية العربية للوقاية من المخدرات والعقاقير الخطرة من انتشار ظاهرة المخدرات وخروجها عن السيطرة لتشكل تهديدا لمستقبل الوطن المتمثل بشبابه.

واشار رئيس الجمعية ورئيس لجنة التعليم في مجلس الاعيان العين الدكتور عبد الله عويدات خلال الجلسة الحوارية التي اقيمت اليوم الثلاثاء في هيئة شباب كلنا الاردن خلدا ان نسبة تعاطي المخدرات اخذت بالارتفاع في الآونة الاخيرة لاسيما بين فئة الشباب التي تعتبر اكثر قابلية وعرضة لهذه الافة الخطرة.

واضاف ان المخدرات تسبب في كثير من الاحيان بالفشل الدراسي والجنون المؤقت والدائم نتيجة التلف الذي يصيب خلايا الدماغ والذي قد يؤدي الى الوفاة احيانا.

وشدد العويدات على ضرورة مراقبة الشباب والشابات في اعمار المراهقة بشكل دائم من قبل الاهل ومتابعة سلوكياتهم وتحصليهم العلمي المدرسي والجامعي وعدم التردد في تقديمهم للعلاج ان ثبت ان لديهم مرضا الادمان او التعاطي.

وقال عضو الهيئة الادارية للجمعية احمد العجلوني ان الجمعية تعمل جاهدة للتوعية من مخاطر المخدرات الاجتماعية والاقتصادية من خلال الحملات التي تنفذها في جميع المحافظات وتستهدف مختلف الشرائح.

وعرض العجلوني لعدد من القضايا الجرمية التي ارتكبت بسبب المخدرات والعلاقة المترابطة بين الادمان والعنف المجتمعي والجامعي والمدرسي موضحا ان للشباب تأثيرا كبيرا على اقرانهم ويجب الحذر من رفقاء السوء وعدم الانصياع لرغباتهم.

من جانبه قال منسق الهيئة لفريق عمل العاصمة عثمان العبادي ان تمكين الشباب وتوعيتهم من التحديات التي تواجههم يعزز قدرتهم على البناء والتغيير والتعامل مع المتغيرات بعقلانية وادراك تام بالمسارات الايجابية التي يجب عليهم اتباعها.

واشار عضو الجمعية الزميل رسمي خزاعلة الى ان الاتفاقية تهدف الى تدريب مجموعة كبيرة من الشباب والشابات على التوعية من مخاطر المخدرات والحد من انتشارها من خلال عقد دورات متخصصة في هذا المجال.

وفي ختام الجلسة دار حوار موسع بين المتحدثين والمشاركين تمحور حول كيفية استخدام وسائل التواصل الاجتماعي لمحاربة آفة المخدرات وتحفيز وسائل الاعلام على ابراز خطورتها.

  
 
شارك برأيك حول هذا الموضوع
 

 
 
 
الأخبار :: الإعلانات :: فرق العمل :: عن الهيئة :: اتصل بنا
هيئة شباب كلنا الأردن
جميع الحقوق محفوظة © 2016