الطلبة الاجانب يشيدون بالتعايش وقبول الاخر في الاردن
18/09/2014 Thursday
ثمن عدد من الطلبة الاجانب الدارسين للغتنا العربية في الجامعة الاردنية بالتعايش وقبول الاخر في الاردن وعن المعنى الحقيقي الواقعي للتعايش والأمن والأمان في المجتمع الأردني في ظل ما يشاهدونه في المنطقة.

كما اشادوا بالدور الاردني باستضافة اللاجئين سواءً على الصعيد الرسمي او الشعبي ، كما عبروا عن سعادتهم في دراسة اللغة العربية في الاردن.

جاء ذلك في الجلسة النقاشية التي عقدتها هيئة شباب كلنا الاردن / صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية /العاصمة مع مجموعة من الطلبة الاجانب حول دور الشباب الاردني في تعزيز التواصل وقبول الاخر من خلال البرامج التطوعية والمجتمعية المتنوعة.

وتركز النقاش الذي شارك فيه مجموعة من متطوعي الهيئة على اهمية العمل التطوعي في نبذ التطرف والعنف وقبول الاخر من جانب وتقديم الخدمة للمجتمعات بما يساهم في تطويرها مؤكدين بأن التواصل بين الشباب أتجاه الخدمة المجتمعية العامة يعزز الرؤية المشتركة ويساهم في صناعة مستقبل الجميع شركاء فيه.

وبين الشباب الاردني دور الاردن العالمي في تحقيق السلام من خلال قيادة جلالة الملك للسياسة الخارجية الوسطية والمعتدلة من خلال المبادرات الاردنية التي تطلق في مختلف انحاء العالم ومن اهمها رسالة عمان التي توضح للعالم باسره بان الاسلام هو دين التسامح والحوار ، حيث يعتبر محور الحوار ضمن برامج الهيئة ركيزة هامة لتقليص الفجوة في وجهات النظر بين جميع الأطراف أتجاه القضايا المشتركة.

كما تطرق الشباب الى دور هيئة شباب كلنا الاردن في زيادة الوعي والثقافة لدى الشباب الاردني وتمكين وبناء قدرات الشباب للانخراط بسوق العمل من خلال الدورات التدريبية وورش العمل التي تقدمها الهيئة للشباب ضمن محور التمكين الأقتصادي.

وأشار منسق الهيئة في العاصمة عثمان العبادي بأن مثل هذه اللقاءات تأتي ضمن سياسة الهيئة في الأنفتاح على كافة المؤسسات والفعاليات التي تضمن الوصول الى تعزيز مكانة الشباب الأردني وتسليط الضوء علىىى أأأهم الأنجازات الوطنية التي تصب في خدمة مستقبل وطني أمن ومزدهر للشباب ، مؤكداً حجم الرعاية الملكية والرسمية للمبادرات الشبابية من خلال أطلاق العديد منها مثل هيئة شباب كلنا الأردن وبرنامج التمكين الديمقراطي وشبكة تتتطوع التي يرعاها سمو ولي العهد.

كما تم الاتفاق على مجموعة من البرامج والانشطة المشتركة ستنفذ من قبل الطرفين سواءً داخل الجامعات الاردنية او في المجتمعات خاصة في جانب العمل التطوعي والنقاشات التي تساهم في تعزيز ثقافة الحوار بين المجتمعات.

  
 
شارك برأيك حول هذا الموضوع
 

 
 
 
الأخبار :: الإعلانات :: فرق العمل :: عن الهيئة :: اتصل بنا
هيئة شباب كلنا الأردن
جميع الحقوق محفوظة © 2016