نشاطات متنوعة ومتميزة لهيئة شباب كلنا الأردن في معان
24/03/2013 Sunday
معان - شباب الدستور- عامر التلاوي- اقامت هيئة شباب كلنا الاردن – فريق عمل محافظة معان عدة نشاطات متنوعة في مختلف مناطق المحافظة ومن هذه النشاطات :-

* لقاء لشباب كلنا الأردن في لواء البتراء محافظة معان مع نواب المنطقة :

نفذ فريق عمل لواء البتراء – محافظة معان - هيئة شباب كلنا الأردن لقاءً تواصليا مع نواب المنطقة بهدف توثيق العلاقة فيما بين المواطن ومجلس النواب من خلال النواب الذين يمثلون هذا اللواء. وجاء هذا اللقاء الذي نفذه فريق العمل كمبادرة تشاركية مع نواب المنطقة أكد من خلالها النواب بأن هذه اللقاءات تتيح المجال للمواطنين وأبناء المجتمع المحلي في لواء البتراء العمل باستمرارية على تحديد متطلبات هذا المجتمع من حيث المشاكل والتحديات والمعوقات وتدارس الحلول المناسبة لها في مختلف المجالات.

* جلسة حوارية لشباب كلنا الاردن :

نظم فريق عمل معان – هيئة شباب كلنا الاردن جلسة حوارية حول مضامين الخطاب الملكي السامي وتحدث في الجلسة الحوارية الاستاذ خالد ال خطاب عن اهم مضامين الخطاب الملكي مشيرا الى ان الخطاب بدأ بتعريف واقع المرحلة عندما وصف جلالته هذه المرحلة بأنه تحول ديمقراطي اصلاحي وتحول تاريخي نحو تطوير النظام البرلماني الملكي الدستوري والتقدم نحو تطوير دور وعمل مجلس النواب والحكومة. وأضاف ال خطاب ان الاردن بدأ بداية موفقة في الانتخابات النيابية، التي كانت حرة ونزيهة وشفافة ولم تتدخل اي جهة حكومة فيها، مشيرا الى ان ما ورد في خطاب جلالته، حول مدونة السلوك التي تلزم النواب بتعزيز دورهم الرقابي والتشريعي، ونبذ الواسطة والمحسوبية لان هذه المدونة ستعزز من مصداقية المجلس لدى المواطنين الذين يطالبون بمجلس نواب قوي قادر على تحمل المسؤولية.

* كلنا الأردن تنظم جلسة حول الأوراق الملكية :

نظمت هيئة شباب كلنا الأردن –فريق عمل معان لقاء حواريا شارك فيه عدد من الشباب والنشطاء في المحافظة تطرق الحضور لأهمية الورقة النقاشية الثانية لجلالة الملك عبد الله الثاني والتي تشكل خارطة طريق للإصلاح الشامل وبوابة لتحفيز المشاركة الشعبية في صنع مستقبل الأردن..

وأشار الدكتور عمر الخشمان إن مبادرات جلالة الملك الإصلاحية المستمرة تعد سابقة على المستوى المحلي والإقليمي والدولي وبخاصة في دول العالم الثالث حيث يبادر صاحب القرار وممثل النظام السياسي في البلاد إلى دعوة المواطنين إلى الحوار الشامل وتحفيزهم نحو المشاركة الشعبية في صناعة الفرار السياسي والتنموي في البلاد للوصول إلى إجماع وطني حول الكثير من القضايا والهموم الوطنية.

وتناول الدكتور الخشمان المحاور الرئيسة التي تضمنتها الورقة فيما يتعلق بالأنظمة الديمقراطية والنموذج الأردني، مشيرا إلى إن جلالة الملك بين في هذا الإطار إن الديمقراطية في جوهرها عملية حية نمارسها جميعا مواطنين ودولة، فيما أشار جلالته إلى إن الدستور يشكل أساس الحياة السياسية والديمقراطية .

*«UNDB» ورشة عمل تقيمية لبرنامج الامم المتحدة الانمائي :

استكمالا لبرامج تدريب وتأهيل الشباب المتعطلين عن العمل بهدف إيجاد فرص حقيقية لتشغيلهم في مؤسسات القطاع الخاص عقد برنامج الامم المتحدة الانمائي في مقر فرع هيئة شباب كلنا الاردن في معان ورشة عمل تقيمية للبرامج التدريبية الخاصة بالتدريب والتشغيل التي ينفذها البرنامج في محافظة معان؛ لتعزيز فرص نجاحها وينفذ البرنامج خطته بتمويل من الحكومة اليابانية وبالتشارك مع عدة جهات حكومية كوزارتي التخطيط والعمل وهيئة شباب كلنا الاردن والمجلس .

* ورشة عمل حول التنشئة الاسرية واثرها على العنف :

نظمت هيئة شباب كلنا الأردن فريق عمل محافظة معان وبالتعاون مع المركز الوطني لحقوق الإنسان ورشة عمل حول

«التنشئة الاجتماعية وأثرها على العنف» بحضور عدد من ناشطات المجتمع المحلي حيث تضمنت الورشة طرح العديد من القضايا المجتمعية المرتبطة بقضايا العنف وأثرها على التنشئة الاجتماعية وضرورة إلمام الأسرة بأساليب التربية الصحية التي تنمى من شخصية الطفل وتجعل منه شاباً واثقاً من نفسه.

وأشار المدرب عبد الله محمد خليفات بأن الأساليب الخاطئة في تربية الطفل ترجع إما لجهل الوالدين بتلك الطرق أو لإتباع أسلوب الآباء والأمهات والجدات أو لحرمان الأب أو الأم من الحنان فتراه يغدق على طفله بهذه العاطفة. وقد استعرض الخليفات مجموعة من الأساليب الخاطئة المتبعة بحق الأطفال كالاهمال والتسلط والتمييز بين الأبناء والقسوة والحماية والدلال الزائد والتي من شأنها ان تضر بصحة الأطفال النفسية والجسدية وتجعلهم عرضة للإصابة بالأمراض النفسية والانحرافات السلوكية.

* لقاء حواري لشباب كلنا الاردن في معان حول مضامين الورقة النقاشية الملكية الثالثة :

عقدت هيئة شباب كلنا الاردن - فريق عمل محافظة معان لقاء حواريا حول مضامين الورقة النقاشية الملكية الثالثة تحت رعاية رئيس جامعة الحسين بن طلال الاستاذ الدكتور طه الخميس وبحضور عدد من المسؤولين و الاعلامين والقطاع الشبابي في المحافظة, حيث شارك باللقاء العين نائب رئيس الوزراء الاسبق توفيق كريشان ووزير الدولة لشؤون الاعلام سميح المعايطه . .

توفيق كريشان أكد على أن جلالة الملك أول من بدأ خطوات الإصلاح منذ تسلمه سلطاته الدستورية ونادى به قبل ما يسمى بالربيع العربي إضافة إلى تأكيد جلالته على أن يكون في الأردن أحزاب قوية للوصول إلى حكومات برلمانية تعمل على التشاركية من أجل رسم خارطة الطريق للأردن نحو الديمقراطية والإصلاح الشامل .

. من جانبه قال وزير الدولة لشؤون الاعلام ووزير الثقافة الناطق الرسمي باسم الحكومة سميح المعايطة ان جلالة الملك عبدالله الثاني اكد من خلال الاوراق النقاشية التي اطلقها ان الاصلاح في الاردن قناعة وضرورة ويجب ان يرتكز الى رؤية وفكر.

واعتبر المعايطه ان المطالبة بالإصلاح يحب ان يرافقها قناعة بضرورة وأهمية الاصلاح وكذلك توفر مسار واضح وتوافق وبنية فكرية وهذا ما جسدته بالفعل الاوراق النقاشية لجلالة الملك.

وأكد المعايطه على اهمية دور جميع المؤسسات والأفراد في ادارة حركة المجتمع بما يدعم مسيرة الاصلاح في البلاد والجهود التي يقوم بها جلالة الملك في هذا الاطار مشيرا الى ان الاصلاح محصلة حركة للجميع وان مخرجات العملية الانتخابية ورغم تقدم قانون الانتخاب تحتاج كذلك الى توافر عناصر اخرى والأمر ذاته ينطبق على قضايا الاصلاح.

  
 
شارك برأيك حول هذا الموضوع
 

 
 
 
الأخبار :: الإعلانات :: فرق العمل :: عن الهيئة :: اتصل بنا
هيئة شباب كلنا الأردن
جميع الحقوق محفوظة © 2016