جلسة حوارية لـ كلنا الأردن في العقبة حول دور الشباب في الانتخابات
08/01/2013 Tuesday
نظمت هيئة شباب كلنا الأردن / فريق عمل محافظة العقبة جلسة حوارية ونقاشية حول "الدور المطلوب من الشباب في الانتخابات النيابية المقبلة" ومناقشة سلسلة البرامج والمبادرات الشبابية لتشجيع الشباب على المشاركة الفاعلة في الانتخابات المقبلة بحضور أكثر من 90 متطوعا ومتطوعة.

وقال مدير مركز القرية الكونية للتدريب والاستشارات الدكتور محمود قضام السرحان إن الانتخابات النيابية القادمة ستكون بداية مرحلة جديدة للتحول السياسي والإصلاحي، يقوم على تغيير النهج في إدارة الدولة الأردنية، وستكون الحكومات البرلمانية المقبلة بمثابة نقطة تحول وتأكيد لمسارات الدولة الإصلاحية.

وأضاف أن دور الشباب باعتبارهم شريحة كبيرة ومؤثرة، أساسي في دور اختيار ممثلين له على قدر المسؤولية ما يختصر مسافات كبيرة للوصول إلى مجتمع ديمقراطي، ونظام حكم رشيد، يعنى بأعلى درجات الحاكمية والحاكمية الرشيدة.

وقالت مديرة مكتب جائزة الحسن للشباب سمر قلداني إن الذين يدعون للمقاطعة لا يمثلون رأي الشارع الأردني، فالانتخابات استحقاق وواجب وطني وليس مصالح ومطامع شخصية، وانه على الشباب الوعي بأهمية إجراء انتخابات نيابية من شأنها إن توصل إلى حكومات برلمانية.

وأكد أستاذ التاريخ في الجامعة الأردنية الدكتور فيصل الغويين أن الخطوات الإصلاحية التي تمت في المملكة خلال فترة قصيرة تعتبر خطوات مهمة حيث شملت التعديلات الدستور والمحكمة الدستورية وقانون الانتخابات، الأمر الذي يتيح لكل مواطن إن يدلي بصوته لاختيار القوي والأمين القادر على تحقيق طموحات الوطن والمواطن.

وقال منسق هيئة شباب كلنا الأردن في العقبة عمر العشوش إن الهيئة تقف على مسافة واحدة من جميع مرشحي القوائم الوطنية والفردية ولم ولن يتعد دورها نطاق توعية الشباب بأن يكون تصويتهم باعتماد أسس الكفاءة والنزاهة والبرامج الانتخابية التي تقدم حلولا وبرامج لمواجهة التحديات الوطنية وصولا إلى بلورة رؤية واضحة ومحددة لمسار الإصلاح الشامل .

  
 
شارك برأيك حول هذا الموضوع
 

 
 
 
الأخبار :: الإعلانات :: فرق العمل :: عن الهيئة :: اتصل بنا
هيئة شباب كلنا الأردن
جميع الحقوق محفوظة © 2016