حملة للتوعية من أخطار المخدرات لشباب كلنا الأردن في معان.
17/05/2012 Thursday

معان - محمود عبد الغني – انطلاقا من إيمان هيئة شباب كلنا الأردن بقيادة دورها الفعال في المجتمع المحلي، وتطبيقا لأحد أهم المحاور الرئيسية التي تعمل من خلالها فرق عمل كلنا الأردن في محافظة معان"محور التوعية والتثقيف" بدأ فريق عمل هيئة شباب كلنا الأردن في معان وبالتعاون مع مديرية مكافحة المخدرات وجمعية مركز صناع المستقبل ومديرية التربية والتعليم بتنفيذ البرنامج التوعويه تحت عنوان "التوعية من أخطار المخدرات" والذي بدأ اليوم من خلال تنفيذ ورشه تثقيفية تناولت أخطار المخدرات وأثارها على المجتمع لعدد من أعضاء هيئة شباب كلنا الأردن و طلبة المدار ومؤسسات المجتمع المدني والفعاليات الشعيبه حيث بلغ عدد المستفيدين (85) مشارك.

وتناولت الورشة التي قدمها تشاركيا محاضرين من إدارة مكافحة المخدرات وشباب كلنا الأردن مخاطر المخدرات وسبل الوقاية منها والأسباب المؤدية لها وطرق علاجها ومكافحتها على مدار ساعتين تم خلالهما طرح مجموعه من التجارب الواقعية التي مثلت حالة الأشخاص المدمنين والمتضررين من هذه آلافه.

وقدم المحاضر الرائد"فرحان العموش"عرضا تقديميا شاملا تناول من خلاله أنواع المواد المخدرة واثر كل نوع منها ونسب الإدمان وطرق اكتشاف الأشخاص المدمنين و آليات علاجهم وتطرق إلى مظاهر واليات تهريب المخدرات والتعامل معها.

وقال عضو الفريق الإداري فهد النعيمات بأنه من خلال دوره ألتنسيقي والتنظيمي كأحد أعضاء الفريق والذي وضع محور التوعية والتثقيف أولى أولوياته المطروحة للمجتمع المحلي سيما في مجال التوعية بآفة المخدرات والتي تهدد كل الشباب في مجتمعاتنا ولذا كان لا بد من المضي قدما بتنفيذ هذا النوع من البرامج وبشكل مكثف في المؤسسات التعليمية ومدارس التربية والتعليم لتكون هذه البرامج سببا رئيسيا في تجنيب الشباب من الوقوع في شباك هذه آلافه.

وأكدت ألمشاركه المتطوعة من فريق معان نادرة شحادة كونها تعمل في مجال التمريض بأن هذا النوع من البرامج سيكون له الأثر الأكبر في توعيه وتثقيف المجتمع وخصوصا قطاع الشباب من تداعيات هذه الآفة والتي قد تفتك بأعداد كبيره من الشباب في حال عدم محاربتها وأكدت بأنها ستنقل خبراتها في هذا المجال لتعممها على اكبر شريحة ممكنه من الناس من خلال تطوعها مع شباب كلنا الأردن في مختلف مناطق المحافظة.

ونوه الطالب أسيد عبد الغني من مدرسة الثورة العربية الكبرى بأنه لم يشارك مسبقا في برامج تتعلق بهذه آلافه وكان الطرح الذي تم تقديمه مفيدا ومميزا بحكم استفادته من خلاله كل ما يتعلق بهذه آلافه سيما في مجال أسباب الإدمان وطرقه ونتائجه و سبل الوقاية منه.

من جانبه نوه الشاب حسين الزويري من قطاع التربية والتعليم بأنه سعيد جدا بهذا البرنامج التشاركي مع هيئة شباب كلنا الأردن/فريق عمل محافظة معان وإدارة مكافحة المخدرات والذي سيستمر من خلال طرح المزيد من الفعاليات المتعلقة بالبرنامج والمتمثلة بورش العمل والعروض المسرحية والمعارض المتنقلة والحية ودورات أعوان مكافحة المخدرات والتي سيتم من خلالها تأسيس فرق مؤازره ومؤهله في مدارس ألتربيه والتعليم تعمل على تدريب وتوعية مجموعات كبيره من طلبة وطالبات المدارس.

  
 
شارك برأيك حول هذا الموضوع
 

 
 
 
الأخبار :: الإعلانات :: فرق العمل :: عن الهيئة :: اتصل بنا
هيئة شباب كلنا الأردن
جميع الحقوق محفوظة © 2016