جلسة جديدة ضمن مبادرة الحوار الوطني الشبابي حول قضايا الإصلاح.
29/03/2011 Tuesday

عقدت هيئة شباب كلنا الأردن / فريق عمل جرش بالتعاون مع منتدى مرصع الثقافي جلسة حوارية جديدة ضمن مبادرة الحوار الوطني الشبابي حول قضايا الإصلاح.

وتحدث رئيس منتدى مرصع الثقافي، خليفة الخوالدة، حول أهمية الحفاظ على ثوابت الأردن المتمثلة بالقيادة الهاشمية لما لها من شرعية تاريخية ودينية.

كما تحدث عميد شؤون الطلبة بجامعة جرش الأهلية، الدكتور عايد الخوالدة، حول أهمية التكاتف والعمل بروح الفريق الواحد من أجل تحقيق الإصلاح السياسي والاقتصادي، داعياً إلى تعظيم المنجزات الوطنية التي تم تحقيقها وعدم نكرانها.

ورفض المساس بأمننا الداخلي وإثارة الفتن، وأهمية مواجهة ذلك بالوعي الكامل والإدراك الحقيقي لما يدور حولنا من أحداث.

ونبه المشاركين إلى أهمية تحليل المعلومة الإعلامية لعدم الوقوع باللبس والتعميم الخاطىء، وقال أن هذه المرحلة مرحلة تمتاز بالتغيرات السريعة، وبين أننا جميعاً نريد الإصلاح ومحاربة الفساد، ولكن ضمن قنواته التشريعية والقانونية وبالحوار الهادئ المنتج، مؤكداً على احترام حق الجميع بالتعبير عن آرائهم بالطرق السلمية.

من جانبه، شدد منسق هيئة شباب كلنا الأردن في جرش، ليث العتوم، على الوحدة الوطنية والأمن الوطني، مشيداً بالنسيج الأردني الذي أثبت متانته عبر التاريخ وفي أصعب الظروف.

وانتقد العتوم كل من يحاول أن يسلب الشارع الأردني حقه في التعبير عن نفسه نحو قضايا الإصلاح، مطالباً بقانون انتخاب عصري وقانون أحزاب فاعل وتوزيع مكتسبات التنمية ومحاربة الفساد بجميع أشكاله.

وأكد على أن الحوار الوطني يكون ضمن الأطر الحوارية البناءة التي من شأنها إشراك الجميع في رسم ملامح المستقبل، فالجميع شريك أساسي في التنمية.

ودعا الشباب إلى التيقظ التام إلى ما يدور حوله من محاولات لتجاوز الثوابت الوطنية المتمثلة بمؤسسة العرش والدستور الأردني وهوية الأردن السياسية ووحدتنا الوطنية واحترام سيادة القانون.

وقال أن القنوات التشريعية القانونية هي التي من شأنها النظر بالإصلاحات السياسية، مؤكداً على عدم تجاهل أفكار وطموحات الشارع الأردني، وأن الاختلاف هو من أجل مصلحة الوطن.

ورفض أن يتم التشكيك بمؤسساتنا الوطنية وأجهزتنا الأمنية التي تعد من لبنات أمن واستقرار الأردن.

وفي نهاية الجلسة دار حوار بين المشاركين والمتحدثين، مؤكدين التفافهم حول الراية الهاشمية ورفضهم لسلب حقهم بالتعبير عن آرائهم وطموحاتهم، داعين الأحزاب الأردنية إلى التفاعل بشكل أكبر على أرض الواقع مع الشباب في أماكنهم.

  
 
شارك برأيك حول هذا الموضوع
 

 
 
 
الأخبار :: الإعلانات :: فرق العمل :: عن الهيئة :: اتصل بنا
هيئة شباب كلنا الأردن
جميع الحقوق محفوظة © 2016